نظرة مختصرة على السوق الإيرانية

القضيةربع طباعة

داراي بهرام أمير

إيران، تقع في جنوب غرب آسيا، لها تاريخ يمتد لمليون سنة، وتبلغ مساحتها الإجمالية 1,648,195 كم2 وعدد سكانها 80 مليون. إيران بلد الفصول الأربعة، وفي يوم واحد، من الممكن أن تجرب جميع الفصول الأربعة في مناطق مختلفة من البلاد. بعض المدن الإيرانية تاريخية و لها خلفية تاريخ طويل. أهم المدن التي لها شهرة دولية هي أصفهان وشيراز وحمدان وآخرين.

مشاهير العلماء والشعراء عاشوا في إيران وقدموا أشياء كثيرة للبلد، مثل أعمال ابن سينا و الحافظ و السعدي.

قطاع الصناعة في إيران يسير بسرعة كبيرة، ولكن خفضت سرعته الحرب بين إيران والعراق. وهناك العديد من الشركات في إيران، مثل إيران خودرو، التي لها تاريخ طويل من الإنتاج.

يتم تصدير منتجات مختلفة من إيران إلى بلدان أخرى؛ يمكن أن نشير إلى بعضها الزعفران، الفستق، الحرف اليدوية، والسجاد، إلخ.

في كل بلد ،قطاع البناء أحد الصناعات الرئيسية وخلال السنوات الخمس الماضية، واجه هذا القطاع تحديات كبيرة بسبب التغيرات السياسية والاقتصادية في إيران.

المصاعد والصناعات ذات الصلة أيضا تعاملت مع هذه التغيرات، وفي الوقت الحاضر تعاني من الاكتئاب. في كل عام، يتم تقليص مجال نشاطه أكثر وأكثر. التقييم العددي للسوق ليس سهلاً، ولكن وفقا للإحصاءات المنشورة من السلطات

و بالأخذ بآراء المنتجين المشهورين ، عدد المصاعد المنتَجة كان حوالي 60,000 في عام 2011، ولكن نزل إلى 35,000 في العام الماضي. ومن المتوقع أنه في العام الحالي، سيكون حوالي 30,000. وعلاوة على ذلك، يقدر أنه في العامين

القادمين ، سينتهي الاكتئاب و سيبدأ بمعدل تصاعدي.

وهناك العديد من المنتجين النشطين في قطاع المصاعد في إيران.

وهناك أكثر من 200 من اللوحات الكهربائية و أكثر من ثلاثة شركات منتجة لمحرك صندوق التروس . حاولت العديد من الشركات إنتاج محرك علبة تروس.

وهناك بعض الشركات النشطة الأخرى التي تنتج أجزاء أخرى، مثل الحواكم ،المظلات، الأقفال ،الحساسات و مفاتيح التبديل الأخرى و غير ذلك.

وجود منتجين نشطين على معرفة عالية بالإنتاج قاد المستخدمين لأن يكون لديهم توقعات مرتفعة

مقارنة بالدول المجاورة وهكذا، المنافسة مرتفعة لتقديم منتجات عالية الجودة.

السلطة و المعيار الوطني في إيران هو EN 81. يتم وضعها من قبل فريق من ذوي الخبرة، و يتم التشاور مع EN 81. ويتم تحديث هذه المعايير في كل عام، و يتم تفتيش المصاعد وفقا لتلك المعايير.

وهناك جامعتان نشطتان للمصاعد التي يمكن للطلاب الحصول على درجة بكالوريوس فيها. وفي الوقت نفسه، بعض المعاهد و المعاهد التقنية والمهنية تثقيف الخبراء في جميع القطاعات ذات الصلة بالمصعد.

مثل بلدان أخرى، بعض المجلات المتخصصة تنشر أن إدخال منتجات وخدمات جديدة عن طريق نشر الأوراق العلمية التي توسع المعلومات العلمية للقطاع.

وهناك معرض متخصص بالمصاعد في طهران كل سنة، تتم إقامته في تموز وهناك معارض متخصصة أخرى في المدن الكبيرة، وبعض شركات قطاع المصاعد تحضر معارض البناء لعرض منتجاتها.

لمدة 20 عاماً تمت إدارة اتحاد نقابة قطاع المصاعد من قبل أعضاء خبراء و قدامى . المراكز الأخرى، مثل رابطات مصنعي المصاعد والسلالم المتحركة ، دعمت المنتجين واتخذت تدابير للتوحيد القياسي. مراكز

المراكز، مثل الاتحاد ورابطة أجزاء المصاعد والسلالم المتحركة، والبائعين، ونشطة، كذلك.

عمر قطاع المصاعد في إيران حوالي 80 سنة ، واليوم، أكثر من 300000 ألف مصعد يعمل في إيران .

أمير بهرام دارائي النائب التقني لشركة آريان أسانسور